اذهب إلى المحتوى الرئيسي
النهود - ٢٧ يونيو ٢٠١٤

إعتقالات جديدة وسط عضوية الموتمر السوداني من بينهم صحفي بمدينة النهود بغرب كردفان

أعتقلت الأجهزة الأمنية بمدينة النهود بولاية غرب كردفان أمس وأمس الأول (5 ) أخرين من عضوية الموتمر السوداني بينهم حسن أسحق الصحفي بصحيفة الجرديدة ،وتأتي ذلك قبل ساعات من بدء محاكمة رئيس الموتمر السوداني الأستاذ ابراهيم الشيخ الذي من المنتظر أن يكون بمحكمة النهود اليوم.وقال الناطق باسم الموتمر السوداني بكري يوسف في تصريح لراديو تمازج أمس أن الأجهزة الأمنية قامت بإعتقال خمسة من عضوية حزبهم بمدينة النهود كانوا يحشدون لمحاكمة ابراهيم الشيخ ،كاشفاً أن من بين المعتقلين الخمسة أحدهم الصحفي بصحيفة الجريدة ،مشيراً إلي أن الأجهزة الأمنية  ومليشيات النظام واصلت في ترهيب وتخويف الأهالي  وبث الإشاعات بأن محاكمة ابراهيم الشيخ تم تأجيله ،لكي يقللوا من تدافع الأهالي للمحكمة اليوم.مؤكداً بأن ابراهيم الشيخ سوف يمثل اليوم أمام محكمة النهود

وفي السياق ابلغ الاستاذ ساطع الحاج عضو هيئة الدفاع عن ابراهيم الشيخ وهو في طريقه للنهود  راديو تمازج بأن ابراهيم الشيخ يقدم للمحاكمة اليوم الساعة التاسعة صباحامؤكداً براءة موكلهم من التهم الموجهة عليه والتي تصل لحد الأعدام ،وبشأن الحوار التي أطلقها النظام الحاكم بالسودان قال بأن الخوار قبر بإعتقال الصادق المهدي وابراهيم الشيخ