اذهب إلى المحتوى الرئيسي
جوبا - جنوب السودان - ١٤ فبراير ٢٠٢٠

تهديدات بالقتل لناشط مدني بسبب مواقفه حول " 32" ولاية

تعرض الناشط المدني والمدير التنفيذي لمنظمة تمكين المجتمع من أجل التقدم "سيبو" ، صباح يوم الجمعة ، "لتهديدات بـالقتل" ، بسبب مواقفه تجاه قضية عدد الولايات.

وتاتي التهديدات بالقتل للنشاط المدني ، بعد دعوته من قبل الرئيس سلفاكير لإجتماع التشاوري بشأن عدد الولايات مع القيادات السياسية وممثلي منظمات المجتمع المدني وأصحاب المصلحة.

وأثارت قضية عدد الولايات وحدوها جدلاً بين الحكومة وجماعات المعارضة المسلحة ، والتي قد تعرقل تشكيل الحكومة الإنتقالية في 22 فبراير الجاري.

وقال إدموند ياكاني ، في حديثه لتمازُج الجمعة ، أنه تلقي خمس مكالمات هاتفية صباح يوم الجمعة ، تهدده بالقتل ، بعد دعوته للمشاركة في اجتماعات تشاورية بشأن الولايات التي دعا إليها الرئيس سلفاكير.

وأوضح ياكاني ، الذي يدعو الى السلام في جنوب من خلال مواقفه ، إن المكالمات الهاتفية جاءت من متصلين مجهولين صباح يوم الجمعة ، وهددوه بالقتل إذا لم يتراجع عن موقفه تجاء الولايات الـ 32 في الإجتماع التشاوري.

وأشار الناشط المدني ، الى أنه قام بفتح البلاغ لدى الشرطة ، مؤكداً في نفس الوقت ضرورة التسوية السياسية من القادة السياسيين في جنوب السودان من اجل السلام.

وقامت السلطات الحكومية في ولاية رمبيك يوم الأربعاء باعتقال 10 أشخاص بينهم اعلاميين بصورة وجيزة ، لعدم مشاركتهم في التظاهرات المؤيده للولايات الحالية في رومبيك.